“الأندلسيون الأواخر في الرحلات الأوروبية إلى إسبانيا” تتوج محمد رضى بودشار بجائزة إبن بطوطة لأدب الرحلة

أعلن “المركز العربي للأدب الجغرافي-ارتياد الآفاق” في أبوظبي ولندن عن لائحة الفائزين بجائزة “ابن بطوطة لأدب الرحلة” في دورتها التاسعة عشرة (2023 – 2024)، التي ضمت ثلاثة أسماء مغربية لها إسهامات بارزة في هذا الصنف الأدبي، إلى جانب ليبيين، ومصريين، وسوريين، وتونسي، وقطرية، وسعودي.

وفاز الدكتور محمد رضى بودشار، الباحث في التاريخ الأندلسي و التصوف بالمغرب، وأستاذ التاريخ والجغرافية بثانوية خديجة أم المؤمنين بتطوان، بجائزة ابن بطوطة لأدب الرحلة التي يمنحها “المركز العربي للأدب الجغرافي – ارتياد الآفاق” في أبوظبي ولندن، عن صنف الدراسات، بدراسة تاريخية بعنوان ” الأندلسيون الأواخر في الرحلات الأوروبية إلى إسبانيا 1494-1862م “.

وكان من ضمن الفائزين لدورة هذا الموسم (2023 – 2024) ثلاثة باحثين مغاربة، ففي صنف الدراسات، فاز بالجائزة إلى جانب الدكتور محمد رضى بودشار، الدكتور نور الدين بلكودري، والأستاذ محمد خليل، فيما ضمت لائحة الفائزين أسماء عربية منهم باحثون من شمال أفريقيا، كالدكتور احسين حمد احسين محمود والدكتور أبو الحارث موسى إبراهيم من ليبيا، و حسّونة المصباحي من تونس، فضلا عن الدكتور أحمد جمعة عبد الحميد و الدكتور يحيى زكريا السودة من مصر، و أحمديّة إبراهيم النعسان و عماد الأحمد من سوريا، و و عذبة المسلمانيّ من قطر، و الدكتور إبراهيم بن محمَّد البطشان من السعودية.

ومن المنتظر أن يُقام حفل توزيع الجوائز على مرحلتين، وفي موعدين يحددان لاحقاً، وسترافق توزيع الجوائز ندوة حول أدب الرحلة والأعمال الفائزة، وأخرى دولية تحت عنوان “ابن بطوطة في لغات العالم” يشارك فيها إلى جانب الفائزين وأعضاء لجنة التحكيم عدد من الدارسين العرب والأجانب.

يُذكَر أنّ الجائزة، التي يرعاها الشاعر محمد أحمد السويدي ويشرف عليها مدير عام المركز الشاعر نوري الجراح، تأسّست عام 2000، وأعلنت عن نتائج دورتها الأولى سنة 2003، وهي تُمنح سنوياً لأفضل الأعمال المحقّقة والمكتوبة في أدب الرحلة.

وكالات

 

 

شارك :

عن كليك نيوز

شاهد أيضا

لاعب الوداد السابق الكونغولي “أرسين زولا” يعتنق الإسلام

اأعلن نادي الكويت الكويتي، اعتناق الكونغولي أرسين زولا لاعب الفريق الأول لكرة القدم، الدين الإسلامي …

error: المحتوى محمي !!