إسبانيا بحاجة إلى 26 ألف سائق شاحنة مغربي

صار بإمكان السائقين المغاربة الحاملين لرخص سياقة الحافلات والشاحنات، العمل في إسبانيا بدون الحاجة لطلب رخصة سياقة إسبانية، حيث صادقت حكومة بيدرو سانشيز على اتفاقية تهم تبادل العمل برخص السياقة بين البلدين، في ظل الحاجة الكبيرة لقطاع النقل الطرقي في إسبانيا للسائقين.

ووفق ما أوردته مصادر صحفية إسبانيا، كـ”أ بي سي” فإن الجمعيات وأرباب الشاحنات والحافلات في إسبانيا، أعلنت مؤخرا عن حاجتها لـ26 ألف سائق محترف للاشتغال، وهو ما دفع بالحكومة إلى الترخيص للسائقين المغاربة العمل في إسبانيا برخص السياقة المغربية دون الحاجة لتغييرها أو طلب رخصة إسبانية للسياقة.

وحسب نفس المصادر، فإنه بسبب الخصاص الكبير الذي يعرفه قطاع النقل الطرقي للحافلات والشاحنات، تضطر الشركات العاملة في إسبانيا إلى الاستعانة بسائقين من دول أخرى، كسويسرا وموناكو وأندورا، والآن سيتجه الاعتماد بشكل أكبر على السائقين المغاربة.

وكان سائقو الشاحنات والحافلات المغاربة في السابق، يُشترط عليهم إجراء امتحانات نظرية وتطبيقية في إسبانيا من أجل الحصول على رخصة (C) أو رخصة (C+E) الاسبانيتين، حيث أن الأولى خاصة بسياقة الحافلات والشاحنات من مركبة واحدة، والثانية تتعلق بالشاحنات والمقطورات، ولم يكن بإمكانهم العمل بالرخص المغربية فقط، وهو الأمر الذي تغير الآن.

وكالات

شارك :

عن كليك نيوز

شاهد أيضا

مجددا… إضراب وطني بقطاع الجماعات الترابية

أعلن موظفو الجماعات مرة أخرى عن خطوات احتجاجية جديدة تشمل الإضراب لثلاثة أيام مصحوبة بمسيرة …

error: المحتوى محمي !!