رغم حملة التشهير وشبهات الفساد..سانشيز يقرر البقاء على رأس حكومة إسبانيا

أعلن رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز، اليوم الاثنين، إنه قرر البقاء على رأس الحكومة رغم “حملة التشهير” التي يتهم المعارضة اليمينية بشنها؛ وكان آخر فصولها، برأيه، فتح تحقيق قضائي ضد زوجته.

وقال رئيس الوزراء الاشتراكي، الذي يتولى السلطة التنفيذية في إسبانيا منذ العام 2018، “سأستمر على رأس الحكومة”.

وكان سانشيز، البالغ 52 عاما، قد لزم الصمت منذ الاعلان، يوم الأربعاء الماضي، عن فتح تحقيق قضائي في حق زوجته بشبهة “الفساد” و”استغلال النفوذ”.

وكالات

شارك :

عن كليك نيوز

شاهد أيضا

قرار المحكمة بخصوص قاتل زوج الفنانة ريم فكري

قررت غرفة الجنايات الاستئنافية بالدار البيضاء، صباح اليوم الإثنين 27 ماي، تأجيل جلسة محاكمة رضا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!